هذا الاستايل من تصميم شبكة الصقر ::  http://www.sakr1.com     هذا الاستايل من تصميم شبكة الصقر ::  http://www.sakr1.com
العودة   منتديات دبلا > •»◦--◦ı[ ســاحة الـشـعر والـثـقـافــة ]ı◦--◦«• > ¨°o.O ( ملتقى الشعر ) O.o°¨
اسم العضو
كلمة المرور
   
 
آخر 10 مشاركات
الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
شجرة الأنساب لأهل دبلا

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
نبذة عن العباقرة الذين ابتكروا الأطراف التعويضية

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
والدعوة عـــــــــــــامة

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
الدكاترة الدبلاويين زمان وهسه

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
خريجى كلية القانون

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
اللهم ارحم عثمان على محمد خير ولد فاطمة خليلى

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
الحسن احمد عبد الكريم

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
عريس المنتدى باشمهندس سعد ع خيرى

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
خريجون وخريجات من الجامعات والمعاهد (من دبلا)

الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
الإستـراتيجيــــــــــة


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-09-2015, 12:51 AM   رقم المشاركة : 51
 
معلومات العضو
مشرف
 
الصورة الرمزية رامي صلاح دياب
 







رامي صلاح دياب غير متواجد حالياً

افتراضي

ﻣﻨﻘﻮﻝ
ﺣﻜﺎﻳﺔ ﺑﺎﻛﺮﻧﺎ ﻧﻴﻞ
ﺍﻟﻨﺼﺮﻱ ﻭﺍﻟﺸﺎﻋﺮ ﺍﻻﻣﻴﻦ ﺣﺒﺎﻥ ‏)
ﻳﺨﺮﺝ ﻣﻦ ﺑﻴﻦ ﺃﻃﻼﻝ ‏( ﺍﻟﺠﺰﻳﺮﻱ ‏) .. ﻳﺴﺘﻨﺪ ﻋﻠﻰ ﺟﺪﺍﺭ ﺣﺮﻓﻪ ﺍﻷﺧﻀﺮ ... ﻭﻳﺘﻮﻛﺄ ﻋﻠﻰ
ﺭﻭﺡ ﺍﻟﺘﻔﺎﺅﻝ ﻭﺍﻟﺒﺸﺮﻳﺎﺕ ...
ﻭﻳﻜﺘﺐ :
ﺑﺎﻛﺮ ﻧﻔﺘﺶ ﻓﻴﻬﻮ ﺭﺍﻳﺢ ﺯﻱ ﺷﻠﻴﻞ ..
ﺑﺎﻛﺮ ﻧَﺘَﺒِّﻦْ ﻓﻲ ﺍﻟﻀﻼﻡ ﻛﺎﻳﺴﻨُّﻮ ﻓﻲ ﺍﻟﻠﻴﻞ ﺍﻟﻄﻮﻳﻞ ...
ﺣﻴﻨﻤﺎ ﻛﺘﺐ ﺍﻟﺸﺎﻋﺮ ﻋﻦ ‏( ﺑﺎﻛﺮ ‏) ..
ﻟﻢ ﻳﻜﺘﺐ ﻋﻦ ‏(ﺑﺎﻛﺮﻩ ‏) ﻫﻮ ﻭﺣﺪﻩ ... ﻭﻟﻢ ﻳﺤﺪﺩ ﻣﺎ ﻫﻮ ﻫﺬﺍ ‏( ﺍﻟﺒﺎﻛﺮ ‏) ﺍﻟﺬﻱ ‏( ﻳﻔﺘﺶ ‏)
ﻋﻨﻪ ..
ﻭﻫﻮ ﺑﺬﻟﻚ ﺃﻟﺒﺴﻪ ﺭﺩﺍﺀﺍً ﻓﻀﻔﺎﺿﺎً .. ﻭﺭﺑﻤﺎ ﺃﺭﺍﺩ ﺃﻥ ﻳُﺸﺮﻙ ﺍﻟﺠﻤﻴﻊ ﻓﻲ ‏( ﻓﺘﻴﺸﻪ ‏) ﻫﺬﺍ ..
ﻭﻛﻞٌ ﻳﻐﻨﻰ ﻋﻠﻰ ﻟﻴﻼﻩ ...
ﻓﻬﻨﺎﻙ ﺍﻟﺼﺒﻴﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺮﻯ ﻓﻲ ﻫﺬﺍ ‏( ﺍﻟﺒﺎﻛﺮ ‏) ﻓﺎﺭﺱ ﺃﺣﻼﻣﻬﺎ ﺍﻟﺬﻱ ﺗﻨﺘﻈﺮﻩ ﻟﻴﺤﻤﻠﻬﺎ ﻋﻠﻰ
ﺻﻬﻮﺓ ﺻﻬَّﺎﻝ ﺑﻠﻮﻥ ﺍﻟﻀﻤﻴﺮ ﻭﺍﻟﺤﻖ ﺇﻟﻰ ﻋﻮﺍﻟﻢ ﺍﻟﺒﻬﺠﺔ ﻭﺍﻟﺴﻌﺎﺩﺓ ..
ﻭﻫﻨﺎﻙ ﺃﻳﻀﺎً ﺫﺍﺕ ﺍﻟﺼﺒﻲ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺮﻯ ﻓﻲ ﻫﺬﺍ ‏( ﺍﻟﺒﺎﻛﺮ ‏) ﻓﺘﺎﺓ ﺃﺣﻼﻣﻪ ﺗﻠﻚ ﻭﻫﻲ ﺗﻨﺘﻈﺮ
ﻣﻘﺪﻣﻪ ﺍﻟﻤﻴﻤﻮﻥ ...
ﻭﻫﻨﺎﻙ ﻣﻦ ﻳﻨﺘﻈﺮ ﺑﺰﻭﻍ ﻓﺠﺮ ﺍﻟﻔﻜﺎﻙ ﻣﻦ ﻗﻴﺪ ﺍﻻﻏﺘﺮﺍﺏ ﻭﺍﻟﺒﻌﺪ ﻋﻦ ﺍﻷﻭﻃﺎﻥ ﺍﻟﺬﻱ ﺍﻟﺘﻒ
ﺣﻮﻝ ﺟﻴﺪﻩ ﺣﺒﻞٌ ﻣﻦ ﻣﺴﺪ ..
ﻭﻛﺒﻠﻪ ﺑﺄﺻﻔﺎﺩٍ ﻣﻦ ﺣﺪﻳﺪ ...
ﺍﻟﺒﻌﺾ ﺧﺮﺟﻮﺍ ‏( ﻳﻔﺘﺸﻮﺍ ‏) ﻋﻦ ‏(ﺑﺎﻛﺮﻫﻢ ‏) ﻓﻲ ﺯﻣﻦ ﺍﻧﻌﺪﺍﻡ ﺍﻟﺨﺒﺰ ﻭﺍﻷﻛﺴﺠﻴﻦ ﺑﻴﻦ
ﺩﻫﺎﻟﻴﺰ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﺔ ..
ﻭﺁﺧﺮﻭﻥ ﺭﺑﻤﺎ ﻏﺮﺩﻭﺍ ﺧﺎﺭﺝ ﻫﺬﻩ ﺍﻷﺳﺮﺍﺏ ﺟﻤﻴﻌﻬﺎ ..
ﻭﻛﻞٌ ‏( ﻳﻔﺘﺶ ‏) ﻋﻦ ‏( ﺑﺎﻛﺮﻩ ‏) ﺑﻄﺮﻳﻘﺘﻪ ﺍﻟﺨﺎﺻﺔ ..
ﻭﺭﻏﻢ ﺃﻥ ﺍﻟﺸﺎﻋﺮ ﻛﺎﻥ ﻣﺘﻔﺎﺋﻼً ..
ﺇﻻ ﺃﻧﻪ ﺑﺪﺃ ‏( ﺍﻟﻔِﺘّﻴﺶ ‏) ﻋﻦ ‏( ﺑﺎﻛﺮ ‏) ﺑﺘﺸﺎﺅﻡ ﺑﺎﺋﻦ ﻭﻫﻮ ﻳﺸﺒﻬﻪ ﺑﺎﻟﺒﺤﺚ ﻋﻦ ‏( ﺍﻟﺸﻠﻴﻞ ‏) ..
ﻭﺍﻟﺬﻱ ﻫﻮ ﺭﺑﻤﺎ ﻣﻦ ﺃﺻﻌﺐ ﺃﻧﻮﺍﻉ ‏( ﺍﻟﻔﺘﻴﺶ ‏) ...
ﺛﻢ ﺧﺎﻃﺒﻪ ﺑﻠﻬﺠﺔ ﻭﺩﻭﺩﺓ ﺣﺎﻧﻴﺔ ..
ﻭﻫﺘﻒ ﻳﺴﺘﺮﺟﻴﻪ :
ﺑﺎﻛﺮﻧﺎ ﻳﺎ ﺭﺍﻳﺢ ﺗﻌﺎﻝ ...
ﻳﺎ ﺑﻜﺮﺓ ﻃﺎﻝ ﺍﻻﻧﺘﻈﺎﺭ ...
ﺑﺎﻟﺮﻏﻢ ﻣﻦ ﺇﻧﻚ ﻣﺤﺎﻝ .. ﻧﺤﻦ ﺍﻟﺠﺒﺎﻝ ﻭﺍﻻﺣﺘﻤﺎﻝ ..
ﻭﻫﻨﺎ ﺗﺤﻮﻝ ﺇﺣﺴﺎﺱ ﺍﻟﺘﺸﺎﺅﻡ ﺇﻟﻰ ﺣﺎﻟﺔ ﺗﻔﺎﺅﻝ ﺑﻼ ﺣﺪﻭﺩ ...
ﻓﻬﻮ ﻳﻌﻠﻢ ﺃﻥ ‏( ﺑﺎﻛﺮﻩ ‏) ﺳﻴﺄﺗﻲ ﻻ ﻣﺤﺎﻟﺔ ﺭﻏﻢ ﺃﻧﻪ ‏( ﺭﺍﻳﺢ ‏) ﻭﺭﻏﻢ ﺃﻥ ﺍﻧﺘﻈﺎﺭﻩ ﻗﺪ ﻃﺎﻝ ..
ﻧﺮﺟﺎﻙ ﻣﻨﺘﻈﺮﻳﻦ ﻇﻬﻮﺭﻙ ﻳﺎﺷﺤﻮﺡ
ﻗﺎﻋﺪﻳﻦ ﻧﻔﺘﺶ ﻓﻴﻚ ﺯﻱ ﻣﻠﻴﻢ ﻳﺮﻭﺡ
ﻧﻠﻘﺎﻙ ﻓﻲ ﺍﻟﺮﻭﺡ ﺍﻟﻄﻤﻮﺡ
ﻻ ﺗﻠﻮﻱ ﻫﺎﻣﺎﺗﻨﺎ ﺍﻟﺠﻤﻮﺡ
ﺛﻢ ﺗﺴﺎﺀﻝ ... ﻭﻟﻜﻨﻪ ﻟﻢ ﻳﺪﻉ ﺍﻟﻤﺠﺎﻝ ﻣﻔﺘﻮﺣﺎً ﻟﺨﻴﺎﺭﺍﺕ
ﻣﺘﻌﺪﺩﺓ ﻟﻺﺟﺎﺑﺔ .. ﺇﺫ ﺃﻧﻬﻤﺎ ﺧﻴﺎﺭﻳﻦ ﻻ ﺛﺎﻟﺚ ﻟﻬﻤﺎ :
ﻳﺎ ﺭﺑﻲ ﺑﺎﻛﺮ ﻓﻲ ﺍﻟﻘﻤﺮ؟؟؟
ﻭﻻ ﺑﺎﻛﺮ ﺟﻮﺓ ﻓﻲ ﺟﻮﻑ ﺍﻟﺴﺤﺎﺑﺔ ﻣﻊ ﺍﻟﻤﻄﺮ ؟؟؟
ﻭﻓﻲ ﻛﻠﺘﺎ ﺍﻟﺤﺎﻟﺘﻴﻦ ﻟﻢ ﻳﻜﻦ ﻫﺬﺍ ‏( ﺍﻟﺒﺎﻛﺮ ‏) ﻗﺮﻳﺒﺎً ﻛﻤﺎ ﺗﺼﻮﺭﻧﺎ ﻋﻄﻔﺎً ﻋﻠﻰ ﺣﺎﻟﺔ
ﺍﻟﺘﻔﺎﺅﻝ ﺍﻟﺘﻲ ﻳﺘﺤﺪﺙ
ﺑﻬﺎ ﺍﻟﺸﺎﻋﺮ ...
ﻓﻬﻮ – ﺃﻱ ‏( ﺍﻟﺒﺎﻛﺮ ‏)
- ﺇﻣﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﻘﻤﺮ .. ﻭﺇﻣﺎ ﻓﻲ ﺟﻮﻑ ﺍﻟﺴﺤﺎﺑﺔ ﻣﻊ ﺍﻟﻤﻄﺮ ...
ﻭﺣﺘﻰ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺍﻧﺤﺼﺮ ‏( ﺑﺎﻛﺮ ‏) ﺍﻟﺸﺎﻋﺮ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﻘﻤﺮ ، ﻭﺟﻮﻑ ﺍﻟﺴﺤﺎﺑﺔ .. ﻟﻢ ﻳﻘﻨﻂ ... ﻭﻟﻢ
ﻳﺴﺘﻜﻦ ، ﻭﻓﻲ ﺳﺒﻴﻞ ﺍﻟﻌﺜﻮﺭ ﻋﻠﻴﻪ .. ﻫﺎﻫﻮ ﻳﻜِّﻠﻒ ‏( ﻃﺎﻟﻊ ﺍﻟﻘﻤﺮﺓ ‏) :
ﻳﺎ ﻃﺎﻟﻊ ﺍﻟﻘﻤﺮﺓ ﺟﻴﺐ ﻟﻲ ﻣﻌﺎﻙ ﺑﺎﻛﺮ
ﻭﺇﻣﻌﺎﻧﺎً ﻓﻲ ﺍﻟﺘﻔﺎﺅﻝ ... ﻳﻀﻊ ﻟـ ‏( ﻃﺎﻟﻊ ﺍﻟﻘﻤﺮﺓ ‏) ﺍﻟﻤﻮﺍﺻﻔﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﻳﺠﺐ ﺃﻥ ﻳﻜﻮﻥ ﻋﻠﻴﻬﺎ
‏( ﺑﺎﻛﺮﻩ ‏) :
ﺑﺎﻛﺮًﺍ ﻳﺼﻮﺭ ﻟﻲ ﻟﻮﻥ ﺍﻟﻔﻴﺎﻓﻲ ﺯﻫﺮ
ﻟﻮﻥ ﺍﻟﻬﻮﻳﺪ ﻭﺍﻟﺼﻲ ﺯﻱ ﺍﻟﺠﺮﻭﻑ ﺍﺧﺪﺭ
ﺑﺎﻛﺮًﺍ ﺻﺒﺎﺡ ﺍﻟﺨﻴﺮ ﻳﻄﺮﺩ ﻟﻴﺎﻟﻲ ﺍﻟﺸﺮ
ﺛﻢ ﻛﺎﻧﺖ ﻗﻤﺔ ﺗﻔﺎﺅﻝ ﺍﻟﺸﺎﻋﺮ ﻓﻲ ﺍﺣﺘﻔﺎﻇﻪ ﺑﺎﻻﺣﺴﺎﺱ ﺍﻟﺠﻤﻴﻞ ﺑﺮﻏﻢ ﻣﺮﺍﺭﺓ ﺍﻷﻳﺎﻡ ..
ﻭﺭﻏﻢ ﺿﺂﻟﺔ ﺍﻷﻣﻞ ...
ﻟﻜﻨﻮ ﺭﻏﻢ ﻣﺮﺍﺭﺓ ﺍﻷﻳﺎﻡ ﻭﺍﻷﻣﻞ ﺍﻟﻀﺌﻴﻞ
ﻓﻲ ﺟﻮﺓ ﺍﺣﺴﺎﺳﻨﺎ ﺍﻟﺠﻤﻴﻞ ﺑﺎﻛﺮﻧﺎ ﻧﻴﻞ ..
ﺍﻟﺘﻔﺎﺅﻝ ﻳﻔﺮﺽ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺸﺎﻋﺮ ﺍﻻﺣﺘﻔﺎﻅ ﺑﺘﻠﻚ ﺍﻟﺼﻮﺭﺓ ﺍﻟﺰﺍﻫﻴﺔ ﻟﻠﻨﻴﻞ .. ﺭﻏﻢ ﺃﻧﻪ ﺃﺫﺍﻗﻬﻢ
ﺍﻟﻮﻳﻼﺕ .. ﻭﺩﻙ ﺣﺼﻮﻥ ﺍﻟﺠﺰﻳﺮﺓ ﺍﻟﺤﺎﻟﻤﺔ ﺫﺍﺕ ﻟﻴﻞ ... ﻭﺃﺧﺮﺟﻬﻢ ﻣﻦ ﺩﻳﺎﺭﻫﻢ ﻳﺤﻤﻠﻮﻥ
ﺫﻛﺮﻳﺎﺕ ﺃﺯﻣﻨﺔ ﺟﻤﻴﻠﺔ .. ﻭﻣﺨﺎﻭﻑ ﻣﻦ ﻣﺴﺘﻘﺒﻞ ﻣﺠﻬﻮﻝ .. ﻭﻫﺬﺍ ﺍﻟﺘﻔﺎﺅﻝ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺘﺪﺛﺮ ﺑﻪ
ﺍﻟﺸﺎﻋﺮ ...
ﻓﻘﻂ ﻫﺬﺍ ﻛﻞ ﻣﺎ ﺳﻤﺢ ﻟﻬﻢ
ﺍﻟﻨﻴﻞ ﺑﺎﻻﺣﺘﻔﺎﻅ ﺑﻪ ...
ﻭﻟﻜﻦ ﺍﻟﺸﺎﻋﺮ ﻟﻢ ﻳﻨﻈﺮ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻨﺼﻒ ﺍﻟﻔﺎﺭﻍ ﻣﻦ ﺍﻟﻜﻮﺏ ...
ﻭﻟﻢ ﻳﺮ ﻓﻲ ﺍﻟﻨﻴﻞ ﺇﻻ ﺍﻟﺼﻮﺭﺓ ﺍﻟﺘﻲ ﺍﻋﺘﺎﺩ ﺃﻥ ﻳﺮﺍﻩ ﻓﻴﻬﺎ ﻓﻤﺎ ﺣﺪﺙ ﻛﺎﻥ ﺍﺳﺘﺜﻨﺎﺀﺍً ...
ﻓﻬﻮ ﻳﻌﺸﻖ ﺍﻟﻨﻴﻞ ﻭﻳﺮﻳﺪﻩ ﻫﻜﺬﺍ :
ﻳﻄﻤﺢ ﻳﺪﻓﻖ ﺳﻠﺴﺒﻴﻞ
ﻭﺍﻟﺠﺰﺍﻳﺮ ﺗﺴﺘﻌﻴﺪ ﺍﻟﺨﻀﺮﺓ ﻭﺍﻟﻠﻮﻥ ﺍﻟﺴﻤﺢ
ﻭﻳﻐﺎﺯﻝ ﺍﻟﻌﺼﻔﻮﺭ ﺳﻨﻴﺒﻼﺕ ﺍﻟﻘﻤﺢ
ﻭﺍﻟﺒﺮﺍﺯﺍﺕ ﺗﺎﻧﻲ ﺗﺮﺟﻊ ﻭﺍﻟﻮﺟﻮﻩ ﺍﻟﻄﻴﺒﻲ ﺗﻀﺤﻚ ﻭﺗﻨﻄﺮﺡ
ﻭﺍﻧﺎ ﻭﺍﻧﺘﻮ ﻣﻦ ﻗﻴﺴﺎﺏ ﻧﻜﻴﻞ
ﺍﻟﺼﻮﺭﺓ ﺍﻟﺒﺪﻳﻌﺔ ﻫﺬﻩ ﻫﻲ ﺍﻟﺘﻲ ﻳﺮﻳﺪ ﺍﻟﺸﺎﻋﺮ ﺃﻥ ﻳﺮﻯ ‏( ﺑﺎﻛﺮﻩ ‏) ﻓﻴﻬﺎ ..
ﻳﻮﺩ ﻟﻮ ﺃﻥ ﻳﺮﻯ ﻓﻲ ‏( ﺑﺎﻛﺮ ‏)
ﺍﻷﺭﺍﺿﻲ ﺍﻟﺨﻀﺮﺍﺀ ﻭﻣﺰﺍﺭﻉ
ﺍﻟﻘﻤﺢ ﻣﺪ ﺍﻟﺒﺼﺮ ... ﻭﺻﻮﺭﺓ ﻣﻐﺎﺯﻟﺔ ﺍﻟﻌﺼﻔﻮﺭ ﻟـ ‏( ﺳﻨﻴﺒﻼﺕ ﺍﻟﻘﻤﺢ ‏) ﺗﻌﻨﻲ ﺿﻤﻨﺎً ﻋﻮﺩﺓ
‏( ﺍﻟﺒﺮﺍﺯﺍﺕ ‏) ... ﻭ ‏(ﺍﻟﺘِﻘِﻲ ‏) .. ﻭ ‏( ﺍﻟﻘﻮﺍﺳﻴﺐ ‏) ..
ﻭﻫﻨﺎﻙ ﻓﻲ ﺿﻮ ﺍﻟﻘﻤﺮ
ﺷﻔﻊ ﻳﻜﻮﺭﻛﻮ ﻟﻘﻮ ﺍﻟﺸﻠﻴﻞ
ﻫﺬﺍ ﻫﻮ ‏( ﺑﺎﻛﺮ ‏) ﺍﻟﺬﻱ ﻛﺎﻥ ‏) ﻳﻔﺘﺶ ‏) ﻋﻨﻪ ﺍﻟﺸﺎﻋﺮ .. ﻭﻗﺪ
ﻭﺟﺪﻩ ﻓﻲ ﻣﻌﻴﺔ ‏) ﺷﻔﻊ ‏( ﻳﻠﻌﺒﻮﻥ ﻓﻲ ﺿﻮ ﺍﻟﻘﻤﺮ ... ﻭﻓﺮﺣﺔ ﺍﻟﺸﻔﻊ ﺑﺎﻟﻌﺜﻮﺭ ﻋﻠﻰ ‏( ﺍﻟﺸﻠﻴﻞ ‏)
ﻻ ﺗﻀﺎﻫﻴﻬﺎ ﺳﻮﻯ ﻓﺮﺣﺔ ﺍﻟﺸﺎﻋﺮ ﺑﺎﻟﻌﺜﻮﺭ ﻋﻠﻰ ‏(ﺑﺎﻛﺮﻩ ‏) ...
ﻭﺃﻋﺘﻘﺪ ﺃﻥ ﻓﺮﺣﺘﻨﺎ ﺑﺎﻟﻌﺜﻮﺭ ﻋﻠﻰ ‏( ﺑﺎﻛﺮﻧﺎ ‏) ﻧﺤﻦ ﺃﻳﻀﺎً .. ﻟﻦ ﺗﻘﻞ ﺑﺄﻱ ﺣﺎﻝ ﻣﻦ ﺍﻷﺣﻮﺍﻝ
ﻋﻦ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻔﺮﺣﺔ ...
ﺧﺎﻟﺺ ﺩﻋﺎﺋﻜﻢ ﺑﺄﻥ ﻳﻘﻴﺾ ﺍﻟﻠﻪ ﻟﻨﺎ ﺷﻔﻊ ‏) ﻳﻜﻮﺭﻛﻮ ﻟﻘﻮ ﺍﻟﺸﻠﻴﻞ ..
ﺗﺤﻴﺎﺗﻲ







 

رد مع اقتباس

قديم 05-24-2015, 02:03 PM   رقم المشاركة : 52
 
معلومات العضو
 
الصورة الرمزية عماد الدين خيرى
 







عماد الدين خيرى غير متواجد حالياً

افتراضي

أمانة عليك .. تخت بالك على الجواك .. علي الحلم البنينا بيـــــــــــوت

نتفق رسمي وكمان شعبي
الطمبور علاج لكل مرض عصبي
سبحان الاله خالق العباد ربي

ونبصم كمان

بوست قمة فى الابداع ....







التوقيع


 

رد مع اقتباس

قديم 06-10-2015, 10:57 AM   رقم المشاركة : 53
 
معلومات العضو
مشرف
 
الصورة الرمزية رامي صلاح دياب
 







رامي صلاح دياب غير متواجد حالياً

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عماد الدين خيرى
   أمانة عليك .. تخت بالك على الجواك .. علي الحلم البنينا بيـــــــــــوت

نتفق رسمي وكمان شعبي
الطمبور علاج لكل مرض عصبي
سبحان الاله خالق العباد ربي

ونبصم كمان

بوست قمة فى الابداع ....

تسلم حبيبنا عمده وانت مبدع ومن الروعه اروع يازول جميل






 

رد مع اقتباس

قديم 10-17-2015, 12:53 PM   رقم المشاركة : 54
 
معلومات العضو
مشرف
 
الصورة الرمزية رامي صلاح دياب
 







رامي صلاح دياب غير متواجد حالياً

افتراضي

أنا ما بتخيَّل إنو تروحي وتسكني بين طيات الذكرى
وشايلة معاك في روحِك روحي
ما بتخيَّل أصبح باكر وألقاك مافي قُصاد عينيا
وكيف إتحمل فقد الدنيا الفيها أحلامي إترسمت ليّا
عُمرُو ما كان البعد مسافة وإلا الطيف كا ملَّ الجيَّه
وما بتتخيلي هزت قلبي لحظة طيفكِ ماشي عليًّا

ما بتخَّيل وين راح أمشي لمن ترحلي مني تروحي
كيفن يصبح ذكرى البينّا وسيل أشواقنا ولحظة بوحي
ما حأسيبكِ ترحلي وأبقى بين نيران أحزاني ونوحي
ولو لا حت لنا فرقة بقوللها لأ يا فرقة أرجوك لا تلوحي

أنا ما بتخيَّل إيه راح أبقى لما أعيش في الدنيا بِدونِك
وكان خليتكِ وين راح ألقى الكت بلقاهو يشع في عيونِك
أبقي معايا مودّة ورحمة يا الفي قلبي هواك وسكونِك
كوني في عوني أنا بي تحنانك شان بي شوقي أكون في عونِك

ولما الشوق كان جابك ليّا ما خيّبتَ أشواقِك فِيّا
وإتشربت إحساسك شهقة دون ما أحس بك إنتي هدية
ما صدقتِ أنا إني لقيتك أم وحبيبة وروح وأُخية
هم الفُرقة أنا كاتلني كيفن عاد بي هم الجيّة







 

رد مع اقتباس

قديم 10-19-2015, 12:01 AM   رقم المشاركة : 55
 
معلومات العضو
مشرف
 
الصورة الرمزية رامي صلاح دياب
 







رامي صلاح دياب غير متواجد حالياً

افتراضي

يا فرحة فى بحر السراب
يا كلمة فى اول جواب
يا واحه فى ليل الصعاب
يا خيط شعاع وسط الضباب
يا نجم من دنيانا غاب
يا اغلى من تحت التراب
من خلف قضبان العذاب
ليك برسل الآهات خطاب
يا يمه يا الأمل الرحل
قبال يقول كلمة وداع
يمه يا النور الخفت
قبال يرسل خيط شعاع
يمه يا دمعة فطيم
خلوهو لى ليل الضياع
يمه يا مركب نجاة
غرقت تفرد شراع
يمه يا نجمات صباح
مرن سراع ...مرن سراع
يا يمه من بعدك انا
اصبحت للآهات وطن
دروشت فى خلة اساى
سبحت بخرز المحن
كتحت صبرى انا للرياح
غنيت للأحزان بكن
دقيت باب الذكريات
كان القى لى هناك سكن*
لا لقيتا صورتك فى الخيال
لا شفت من بعدك زمن*
ودرت لى درب الرجوع
كل المعانى الأختفن
فتشت فى كل البلاد
كان القى طيبتك مثيل
دورت فى كل البقاع
شايل عذاب ليلاً طويل
زادى الوحيد كان الصبر
فى الظلمة والزمن العليل*
زمناً يشيل حق الضعيف
يديهو لى عابر سبيل*
زمناً يغير كل شي
حتى الزمان كان مستحيل*
يا يمه كيف يتبل شوق
والشوق على كل يوم يزيد
لا أنتى بنتي ولا هو راح
لا غيروا الزمن المديد
يا يمه من بعدك لا فرح
طلانا لا ضمانا عيد
غير خيط امل يبدا ويروح
كل ما العذاب يرجع يعيد
كل ما اقول ياداك فرح
القاهو منى بعيد ... بعيد
لكنى راجع ليك انا
بالرغم من كل المحال
جاييك عشان أعرف خطاى
من وين تستف للرحال
جاييكى لو كان مستحيل
جاييكى لو كان فى الخيال
لأقينى لو كان فى الحلم
ما الدنيا من بعدك زوال
عنوانى خلف اللا وجود
يا أمى يا ابعد منال
===

اجمل اغنيه







 

رد مع اقتباس

إضافة رد


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:58 AM


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd diamond
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009
تصميم وتطوير شبكة الصقر

الاستايل من تصميم شبكة الصقر

الاستايل من تصميم شبكة الصقر